الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تابعنا على فيس بوك تابعنا على تويتر
أهلا وسهلا بك في منتدى قرية بني حميل التابعة لمحافظة سوهاج ، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، و عندك استفسارات
يمكنك زيارة صفحة التعليمات
بالضغط هنا كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا اذا نسيت كلمة السر اضغط هنا




زائر الرجاء الانتباه إلى ان المتصفح الاكسبلورر يسبب مشاكل كثيرة في تصفح المنتدى ومنها مشكلة البُطء الشديد في التصفح
 
لذا انصحك باستخدام المتصفح الفايرفوكس حيث انه الافضل واسرع متصفح على الاطلاق , لتحميل المتصفح اضغط هنـــــا





العضو المميز المشرف المميز الموضوع المميز القسم المميز



ابو منار
ايمن التمن
أعلام من بني حميل
المنتدى الإسلامي
 نُرحب بالعضو(ة) الجديد(ة) ( embabi ) وندعوة  للضغط هُنا 
المواضيع الأخيرة
KGO900GGFX فرن كلوجمان فرن غاز بلت ان 90 سم 91 لتر  الخميس ديسمبر 01, 2016 12:11 pm من طرف شيرى رى         افضل شركة كشف تسربات المياه عزل مائي وحرارى للاسطح والخزانات   الخميس ديسمبر 01, 2016 1:06 am من طرف rogina         KT905X مسطح كلوجمان بلت ان غاز أستانلس ستيل فى زجاج اسود 90 سم 5 شعلات  الإثنين نوفمبر 28, 2016 1:46 pm من طرف شيرى رى         الشيخ ياسين التهامى حفله بنجا 2013 اهوا الوجوه  الجمعة أكتوبر 21, 2016 2:59 pm من طرف ابو يحيي         فيلم الــقــفـــص 2016 مترجم كامل حصريا الاكشن والقتال المنتظر بشدة  الجمعة أكتوبر 21, 2016 2:58 pm من طرف ابو يحيي         ليلة عمي الشيخ محمد ابوالوفا عاشور العارف بالله ساقلته محافظه سوهاج3  الجمعة أكتوبر 21, 2016 2:24 pm من طرف ابو يحيي         شركة كشف تسربات المياه بدون تكسير عزل مائي وحرارى  الإثنين أكتوبر 17, 2016 6:37 pm من طرف عصام بدر         فيلم Total Reality (1997) كامل - Full Movie  الإثنين أكتوبر 17, 2016 5:18 pm من طرف ridarifay         الشيخ ياسين التهامى مولد الشيخ ابو شامه فاولجه ساقلته سوهاج ج1  السبت أكتوبر 15, 2016 12:30 pm من طرف ابو يحيي         الشيخ احمد بعزق شريط مالك الملك كامل  السبت أكتوبر 15, 2016 12:51 am من طرف ridarifay         الشيخ ياسين التهامى مولد الشيخ ابو شامه فاولجه ساقلته سوهاج ج2  السبت أكتوبر 15, 2016 12:48 am من طرف ridarifay         شفاط مطبخ المانى شفاطات كلوجمان الالمانية شفاطات بوتاجاز 90 سم  الإثنين أكتوبر 03, 2016 1:08 pm من طرف شيرى رى         بوتاجاز بلت ان غاز أستانلس ستيل 60 سم كود AS5275  الإثنين سبتمبر 19, 2016 12:42 pm من طرف شيرى رى         فرن كلوجمان اندرويد فرن كهرباء بلت ان 60 سم 12 وظيفة 72 لتر KO610ICX  الأحد سبتمبر 04, 2016 12:16 pm من طرف شيرى رى         شفاط مطبخ هرمى ماركة سيلفرلاين 90 سم 5 سرعات قوة شفط 750م3/س  الخميس سبتمبر 01, 2016 12:19 pm من طرف شيرى رى        

...... | 
 

الرد الصحيح 6

.."https://i35.servimg.com/u/f35/14/75/40/08/notifi11.gif">
كاتب الموضوعرسالة
 ~|| معلومات العضو ||~
ناصر جاد عضو مميزعضو مميز
~|| بيانات العضو ||~
الجنس : ذكر
العمر : 40
الموطن : قرية بنى حميل
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
عدد المساهمات : 1737
  

تاريخ كتابة المُساهمة الثلاثاء يوليو 19, 2011 1:47 am      

الرد الصحيح 6

[font=Georgia][/font37- القرطبي ( 677 هـ ) قال رحمه الله " هذه مسألة الاستواء; وللعلماء فيها كلام وإجراء. وقد بينا أقوال العلماء فيها في ( الكتاب الأسنى في شرح أسماء الله الحسنى وصفاته العلى) وذكرنا فيها هناك أربعة عشر قولا. والأكثر من المتقدمين والمتأخرين أنه إذا وجب تنزيه الباري سبحانه عن الجهة والتحيز فمن ضرورة ذلك ولواحقه اللازمة عليه عند عامة العلماء المتقدمين وقادتهم من المتأخرين تنزيهه تبارك وتعالى عن الجهة, فليس بجهة فوق عندهم; لأنه يلزم من ذلك عندهم متى اختص بجهة أن يكون في مكان أو حيز, ويلزم على المكان والحيز الحركة والسكون للمتحيز, والتغير والحدوث. هذا قول المتكلمين. وقد كان السلف الأول رضي الله عنهم لا يقولون بنفي الجهة ولا ينطقون بذلك, بل نطقوا هم والكافة بإثباتها لله تعالى كما نطق كتابه وأخبرت رسله. ولم ينكر أحد من السلف الصالح أنه استوى على عرشه حقيقة. وخص العرش بذلك لأنه أعظم مخلوقاته, وإنما جهلوا كيفية الاستواء فإنه لا تعلم حقيقته. " الجامع لأحكام القرآن ( 7 / 219 ) .

* وهناك الكثير من أقوال الأئمة الأعلام والتي تثبت العلو للرحمـن وتنكر على أهل البدع والضلال وترد عليهم أقوالهم ، ولولا خشية الاطالة لذكرناها جميعاً ، فيا صاحب الرسالة ارجع إلى كتاب " الكلمات الحسان في علو الرحمـن " لمؤلفه الشيخ عبد الهادي بن حسن وهبي جزاه الله خيراً ففيه الجواب الشافي لمن احتار في السؤال ، فلعل الله تعالى ينفعك به _ والكتاب موجود على موقع السراج المنير - .



****

* وإليك يا صاحب الرسالة كلام نفيس ممن لم تعترف بقدره العظيم وعلمه البحر الواسع ، كلام لشيخ الاسلام ابن تيمية ، لعل الله ينفعك به .

- كلامه رحمه الله تعالى في العلو والفوقية -

قال ـ رحمه الله تعالى: إن الله تعالى أول لم يزل، وآخر لا يزال، أحد قديم وصمد كريم، عليم حليم عليٌّ عظيم، رفيع مجـيد وله بطش شديـد، وهـو يبدئ ويعيد، فعال لما يريد، قوي قدير، منيع نصير، ‏{‏لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ‏}‏ ‏[‏الشورى‏:‏11‏]‏، إلى سائر أسمائه وصفاته من النفس، والوجه، والعين، والقدم، واليدين، والعلم، والنظر، والسمع، والبصر، والإرادة، والمشيئة، والرضى، والغضب، والمحبة، والضحك، والعجب، والاستحياء، والغيرة، والكراهة، والسخط، والقبض، والبسط، والقرب، والدنو، والفوقية والعلو، والكلام، والسلام، والقول، والنداء، والتجلي، واللقاء، والنزول، والصعود، والاستواء، وأنه ـ تعالى ـ في السماء، وأنه على عرشه بائن من خلقه‏.‏
قال مالك‏:‏ إن الله في السماء وعلمه في كل مكان، وقال عبد الله بن المبارك‏:‏ نعرف ربنا فوق سبع سمواته على العرش بائنا من خلقه، ولا نقول كما قالت الجهمية‏:‏ إنه هاهنا، وأشار إلى الأرض، وقال سفيان الثوري‏:‏ ‏{‏وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ‏}‏ ‏[‏الحديد‏:‏4‏]‏ قال‏:‏ علمه‏.‏ قال الشافعي‏:‏ إنه على عرشه في سمائه يقرب من خلقه كيف شاء، قال أحمد‏:‏ إنه مستوٍ على العرش عالم بكل مكان‏.‏ وإنه ينزل كل ليلة إلى السماء الدنيا كيف شاء، وإنه يأتي يوم القيامة كيف شاء، وإنه يعلو على كرسيه، والإيمان بالعرش والكرسي، وما ورد فيهما من الآيات والأخبار‏.‏
وأن الكلم الطيب يصعد إليه، وتعرج الملائكة والروح إليه، وأنه خلق آدم بيديه، وخلق القلم وجنة عدن وشجرة طوبى بيديه،وكتب التوراة بيديه، ، وقال ابن عمر‏:‏ خلق الله بيديه أربعة أشياء‏:‏ آدم، والعرش، والقلم، وجنة عدن، وقال لسائر الخلق‏:‏ كن فكان،وأنه يتكلم بالوحي كيف يشاء، قالت عائشة ـ رضي الله عنها‏:‏ لشأني في نفسي كان أحقر من أن يتكلم الله فيَّ بِوَحْيٍ يُتْلَى‏.‏
وأن القرآن كلام الله بجميع جهاته منزل غير مخلوق، ولا حَرْفٌ منه مخلوق، منه بدأ وإليه يعود، قال عبد الله بن المبارك‏:‏ من كفر بحرف من القرآن فقد كفر، ومن قال‏:‏ لا أؤمن بهذه اللام فقد كفر، وأن الكتب المنزلة على الرسل مائة وأربعة كتب كلام الله غير مخلوق، قال أحمد‏:‏ وما في اللوح المحفوظ وما في المصاحف وتلاوة الناس وكيفما يقرأ وكيفما يوصف، فهو كلام الله غير مخلوق، قال البخاري‏:‏ وأقول‏:‏ في المصحف قرآن، وفي صدور الرجال قرآن، فمن قال غير هذا يستتاب، فإن تاب وإلا فسبيله سبيل الكفر‏.‏
قال‏:‏ وذكر الشافعي المعتقد بالدلائل، فقال‏:‏ لله أسماء وصفات جاء بها كتابه، وأخبر بها نبيه أمته، لا يسع أحدًا من خلق الله قامت عليه الحجة ردها ـ إلى أن قال ـ نحو إخبار الله ـ سبحانه ـ إيانا أنه سميع بصير، وأن له يدين لقوله‏:‏‏{‏بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ‏}‏‏]‏المائدة‏:‏64‏]‏، وأن له يمينًا بقوله‏:‏ ‏{‏وَالسَّماوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ‏}‏ ‏[‏الزمر‏:‏67‏]‏، وأن له وجهًا لقوله‏:‏‏{‏كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ‏}‏‏[‏القصص‏:‏88‏]‏، وقوله‏:‏ ‏{‏وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ‏}‏ ‏[‏الرحمن‏:‏ 27‏]‏، وأن له قدمًا لقوله‏:‏ ‏(‏حتى يضع الرب فيها قدمه‏)‏‏.‏ يعني‏:‏ جهنم‏.‏
وأنه يضحك من عبده المؤمن لقوله صلى الله عليه وسلم للذي قتل في سبيل الله‏:‏ ‏(‏إنه لقى الله وهو يضحك إليه‏)‏.

- يا صاحب الرسالة اسمع لهذا الحديث قال عليه الصلاة والسلام " ضحك ربنا عز وجل من قنوط عباده وقرب غِيَرِه" فقال أبو رزين أو يضحك الرب عز وجل قال نعم . فقال لن نعدم من رب يضحك خيرا " السلسلة الصحيحة (2810) ، ما تقول في هذا الحديث ؟ يا ترى أما علم ذلك الصحابي الجليل معنى كلمة – يضحك – ولما سأل عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، أما أثبت عليه الصلاة والسلام تلك الصفة الفعلية لله تبارك وتعالى بل وأكدَّ عليها ؟!! يا ليت شعري أنا لا أدري متى تعود إلى رشدك وفطرتك السليمة واقتفاء أثر نبيك على فهم الأصحاب الكرام رضوان الله عليهم أجمعين ! .

وتابع شيخ الاسلام رحمه الله كلامه مما نقله عن الشافعي رحمه الله فقال ... وأنه يهبط كل ليلة إلى سماء الدنيا لخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك، وأنه ليس بأعور، لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا ذكر الدجال فقال‏:‏‏(‏إنه أعور، وإن ربكم ليس بأعور‏)‏، وأن المؤمنين يرون ربهم يوم القيامة بأبصارهم،كما يرون القمر ليلة البدر، وأن له إصبعًا لقوله صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏(‏ما من قلب إلا وهو بين إصبعين من أصابع الرحمن‏)‏‏.‏
قال‏:‏ وسوى ما نقله الشافعي أحاديث جاءت في الصحاح والمسانيد، وتلقتها الأمة بالقبول والتصديق، نحو ما في الصحيح من حديث الذات، وقوله‏:‏ ‏(‏لا شخص أغير من الله‏)‏، وقوله‏: ‏‏(‏أتعجبون من غيرة سعد‏؟‏ والله لأنا أغير من سعد، والله أغير مني‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏ليس أحد أحب إليه المدح من الله، ولذلك مدح نفسه، وليس أحد أغير من الله،من أجل ذلك حرم الفواحش ما ظهر منها وما بطن‏)‏ ، وقوله‏:‏ ‏(‏يد الله ملأى‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏بيده الأخرى الميزان يخفض ويرفع‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏إن الله يقبضُ يوم القيامة الأرضين، وتكون السموات بيمينه، ثم يقول‏:‏ أنا الملك‏)‏‏.‏
ونحوه قوله‏:‏ ‏(‏ثلاث حثيات من حثيات الرب‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏لما خلق آدم مسح ظهره بيمينه‏)‏، وقوله في حديث أبي رزِين‏:‏ قلت‏:‏ يا رسول الله، فما يفعل ربنا بنا إذا لقيناه‏؟‏ قال‏:‏‏(‏تعرضون عليه بادية له صفحاتكم، لا يخفى عليه منكم خافية، فيأخذ ربك بيده غرفة من الماء، فينضح قبلكم، فلعمر إلهك ما يخطئ وجه أحدكم منها قطرة‏)‏‏.‏ أخرجه أحمد في المسند‏.‏
وحديث‏:‏ القبضة التي يخرج بها من النار قومًا لم يعملوا خيرًا قط، قد عادوا حُمَمًا،فيلقيهم في نهر من أنهار الجنة يقال له‏:‏ نهر الحياة‏.‏‏[‏وقوله حُمَمًا‏:‏ أي مثل الفَحْمَة سوادًا‏]‏.‏
ونحو الحديث‏:‏ ‏(‏رأيت ربي في أحسن صورة‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏يدنو أحدكم من ربه حتى يضع كنفه عليه‏)‏، وقوله‏: ‏‏(‏كلم أباك كفاحًا‏)‏، وقوله‏:‏‏ (‏ما منكم من أحد إلا سيكلمه ربه، ليس بينه وبينه ترجمان يترجم له‏)‏ وقوله‏:‏ ‏(‏يتجلى لنا ربنا يوم القيامة ضاحكًا‏)‏
وفي حديث المعراج في الصحيح‏:‏ ‏(‏ثم دنا الجبار رب العزة، فتدلى حتى كان منه قاب قوسين أو أدنى‏)‏، - صحيح الاسراء والمعراج للألباني - وقوله‏:‏ ‏(‏كتب كتابًا، فهو عنده فوق العرش‏:‏ إن رحمتي سبقت غضبي‏)‏، وقوله‏:‏ ‏(‏لا تزال جهنم يلقي فيها، وتقول‏:‏ هل من مزيد‏؟‏ حتى يضع رب العزة فيها قدمه ـ وفي رواية‏:‏ رجله ـ فينزوي بعضها إلى بعض، وتقول‏:‏ قَد قَدِ وفي رواية‏:‏ قَطِ قَطِ ـ بعزتك‏)‏‏.‏
ونحو قوله‏:‏ ‏(‏فيأتيهم الله في صورته التي يعرفون، فيقول‏:‏ أنا ربكم، فيقولون‏:‏ أنت ربنا‏)‏، وقوله‏: ‏‏(‏يحشر الله العباد، فيناديهم بصوت يسمعه من بَعُدَ كما يسمعه من قَرُبَ‏:‏ أنا الملك، أنا الديان‏)‏‏.‏
إلى غيرها من الأحاديث، هالتنا أو لم تهلنا، بلغتنا أو لم تبلغنا اعتقادنا فيها، وفي الآي الواردة في الصفات‏:‏ أنا نقبلها ولا نحرفها ولا نكيفها ولا نعطلها ولانتأولها، وعلى العقول لا نحملها، وبصفات الخلق لا نشبهها، ولا نُعْمل رأينا وفكرنا فيها، ولا نزيد عليها ولا ننقص منها، بل نؤمن بها ونَكِل علمها إلى عالمها، كما فعل ذلك السلف الصالح، وهم القدوة لنا في كل علم‏.‏ " مجموع الفتاوى "

....... - واللّه ـ سبحانه ـ قد أخبرنا أن في الجنة لحما ولبنًا، وعسلاً وماءً، وحريرًا وذهبًا‏.‏
وقد قال ابن عباس ـ رضي اللّه عنهما ـ‏:‏ ليس في الدنيا مما في الآخرة إلا الأسماء‏.‏
فإذا كانت هذه المخلوقات الغائبة ليست مثل هذه المخلوقات المشاهدة ـ مع اتفاقها في الأسماء ـ فالخالق أعظم علوا ومباينة لخلقه من مباينة المخلوق للمخلوق، وإن اتفقت الأسماء‏.‏
وقد سمى نفسه حيًا عليما، سميعًا بصيرًا، وبعضها رؤوفًا رحيمًا، وليس الحي كالحي، ولا العليم كالعليم، ولا السميع كالسميع، ولا البصير كالبصير، ولا الرؤوف كالرؤوف، ولا الرحيم كالرحيم‏.‏
وقال في سياق حديث الجارية المعروف‏:‏ ‏(‏أين اللّه‏؟‏‏)‏ قالت‏:‏ في السماء، لكن ليس معنى ذلك أن اللّه في جوف السماء، وأن السموات تحصره وتحويه، فإن هذا لم يقله أحد من سلف الأمة وأئمتها، بل هم متفقون على أن اللّه فوق سمواته، على عرشه، بائن من خلقه، ليس في مخلوقاته شيء من ذاته، ولا في ذاته شيء من مخلوقاته‏.‏
وقد قال مالك بن أنس‏:‏ إن اللّه فوق السماء، وعلمه في كل مكان‏.‏ إلى أن قال‏:‏ فمن اعتقد أن اللّه في جوف السماء محصور محاط به، وأنه مفتقر إلى العرش، أو غيـر العرش ـ من المخـلوقات ـ أو أن استواءه على عرشه كاستواء المخلوق على كرسيه ـ فهو ضال مبتدع جاهل، ومن اعتقد أنه ليس فوق السموات إله يعبد، ولا على العرش رب يصلى له ويسجد، وأن محمدًا لم يعرج به إلى ربه، ولا نزل القرآن من عنده ـ فهو معطل فرعوني، ضال مبتدع‏.‏ وقال ـ بعد كلام طويل ـ‏:‏ والقائل الذي قال‏:‏ من لم يعتقد أن اللّه في السماء فهو ضال‏:‏ إن أراد بذلك‏:‏ من لا يعتقد أن اللّه في جوف السماء، بحيث تحصره وتحيط به، فقد أخطأ‏.‏
وإن أراد بذلك‏:‏ من لم يعتقد ما جاء به الكتاب والسنة، واتفق عليه سلف الأمة وأئمتها، من أن اللّه فوق سمواته على عرشه، بائن من خلقه، فقد أصاب؛ فإنه من لم يعتقد ذلك يكون مكذبًا للرسول صلى الله عليه وسلم، متبعًا لغير سبيل المؤمنين، بل يكون في الحقيقة معطلًا لربه نافيًا له؛ فلا يكون له في الحقيقة إله يعبده، ولا رب يسأله، ويقصده‏.‏ وهذا قول الجهمية ونحوهم من أتباع فرعون المعطل‏.‏ واللّه قد فطر العباد ـ عربهم وعجمهم ـ على أنهم إذا دعوا اللّه توجهت قلوبهم إلى العلو، ولا يقصدونه تحت أرجلهم‏.‏
ولهذا قال بعض العارفين‏:‏ ما قال عارف قط‏:‏ يا اللّه، إلا وجد في قلبه ـ قبل أن يتحرك لسانه ـ معنى يطلب العلو، لا يلتفت يمنة ولا يَسْرَة‏.‏
وذكر ـ من بعد كلام طويل ـ الحديث‏:‏ ‏(‏كل مولود يولد على الفطرة‏.‏‏.‏‏.‏‏)‏‏.‏
ولأهل الحلول والتعطيل في هذا الباب شبهات، يعارضون بها كتاب اللّه وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم‏.‏ وما أجمع سلف الأمة وأئمتها، وما فطر اللّه عليه عباده، وما دلت عليه الدلائل العقلية الصحيحة؛ فإن هذه الأدلة كلها متفقة على أن اللّه فوق مخلوقاته، عال عليها، قد فطر اللّه على ذلك العجائز والصبيان والأعراب في الكتاب، كما فطرهم على الإقرار بالخالق ـ تعالى‏.‏
وقد قال صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح‏:‏ ‏(‏كل مولود يولد على الفطرة؛ فأبواه يُهَوِّدانِه، أو يُنَصِّرَانِه، أو يُِمَجِّسَانِه، كما تنتج البهيمة بهيمة جَمعَاء هل تُحِسُّون فيها من جَدْعَاء‏؟‏‏)‏ ثم يقول أبو هريرة‏:‏ اقرؤوا إن شئتم‏:‏ ‏{‏فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ‏}‏ ‏[‏الروم‏:‏ 30‏]‏‏.‏
وهذا معنى قول عمر بن عبد العزيز‏:‏ عليك بدين الأعراب والصبيان في الكتاب، وعليك بما فطرهم اللّه عليه، فإن اللّه فطر عباده على الحق، والرسل بعثوا بتكميل الفطرة وتقريرها، لا بتحويل الفطرة وتغييرها‏.‏
وأما أعداء الرسل ـ كالجهمية الفرعونية ونحوهم ـ فيريدون أن يغيروا فطرة اللّه، ويوردون على الناس شبهات بكلمات مشتبهات، لا يفهم كثير من الناس مقصودهم بها، ولا يحسن أن يجيبهم‏.‏
وأصل ضلالتهم تَكَلُّمُهم بكلمات مجملة، لا أصل لها في كتابه، ولا سنة رسوله، ولا قالها أحد من أئمة المسلمين، كلفظ التَّحَيُّز والجسم، والجهة ونحو ذلك‏.‏
فمن كان عارفًا بحَلِّ شبهاتهم بَيَّنَهَا، ومن لم يكن عارفًا بذلك فليعرض عن كلامهم، ولا يقبل إلا ما جاء به الكتاب والسنة، كما قال‏:‏ ‏{‏وَإِذَا رَأَيْتَ الَّذِينَ يَخُوضُونَ فِي آيَاتِنَا فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ حَتَّى يَخُوضُواْ فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ‏}‏ ‏[‏الأنعام‏:‏ 68‏]‏‏.‏ ومن يتكلم في اللّه وأسمائه وصفاته بما يخالف الكتاب والسنة، فهو من الخائضين في آيات اللّه بالباطل‏.‏
وكثير من هؤلاء ينسب إلى أئمة المسلمين ما لم يقولوه؛ فينسبون إلى الشافعي، وأحمد بن حنبل، ومالك، وأبي حنيفة من الاعتقادات ما لم يقولوا‏.‏ ويقولون لمن اتبعهم‏:‏ هذا اعتقاد الإمام الفلاني؛ فإذا طولبوا بالنقل الصحيح عن الأئمة تبين كذبهم‏.‏
وقال الشافعي‏:‏ حكمي في أهل الكلام‏:‏ أن يضربوا بالجريد والنعال، ويطاف بهم في القبائل والعشائر، ويقال‏:‏ هذا جزاء من ترك الكتاب والسنة، وأقبل على الكلام‏.‏
قال أبو يوسف القاضي‏:‏ من طلب الدِّين بالكلام تزندق‏.‏
قال أحمد‏:‏ ما ارْتَدَى أحد بالكلام فأفلح‏.‏
قال بعض العلماء‏:‏ المُعَطِّل يعبد عَدَمًا، والممثِّل يعبد صنما‏.‏ المعطل أعمى، والممثل أعشى، ودين اللّه بين الغالي فيه والجافي عنه‏.‏
وقد قال تعالى‏:‏ ‏{‏وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا‏}‏ ‏[‏البقرة‏:‏ 143‏]‏، والسنة في الإسلام كالإسلام في الملل‏.‏
وقال أيضاً :

1- إن الله فوق العالم مباين له، والمخلوقات لا تحصره ولا تحوزه ولا يفتقر إلى العرش ولا غيره، مع أنه عال عليها مباين لها، وليس مماثلًا لها، ولا يجوز عليه ما يجوز عليها‏.‏" مجموع الفتاوى ( 5/307)

2- وهو سبحانه فوق سماواته على عرشه، بائن من خلقه، ليس فى مخلوقاته شىء من ذاته ولا فى ذاته شىء من مخلوقاته،وهو سبحانه غنى عن العرش وعن سائر المخلوقات، لا يفتقر إلى شىء من مخلوقاته، بل هو الحامل بقدرته العرش وحملة العرش‏.‏ " مجموع الفتاوى باب آثار السلف "

3- فإن الروح التي هي بعض عبيده توصف بأنها تعرج إذا نام الإنسان، وتسجد تحت العرش، وهي مع هذا في بدن صاحبها لم تفارقه بالكلية‏.‏ والإنسان في نومه يحس بتصرفات روحه تصرفات تؤثر في بدنه، فهذا الصعود الذي توصف به الروح لا يماثل صعود المشهودات، فإنها إذا صعدت إلى مكان فارقت الأول بالكلية، وحركتها إلى العلو حركة انتقال من مكان إلى مكان، وحركة الروح بعروجها وسجودها ليس كذلك‏.‏
فالرب ـ سبحانه ـ إذا وصفه رَسُولُهُ صلى الله عليه وسلم بأنه ينزل إلى سماء الدنيا كل ليلة، وأنه يدنو عشية عرفة إلى الحجاج، وأنه كلم موسى في الوادي الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة، وأنه استوى إلى السماء وهي دخان، فقال لها وللأرض‏:‏ ائتيا طوعًا أو كرهًا قالتا‏:‏ أتينا طائعين ـ لم يلزم من ذلك أن تكون هذه الأفعال من جنس ما نشاهده من نزول هذه الأعيان المشهودة حتى يقال‏:‏ ذلك يستلزم تفريغ مكان وشغل آخر، فإن نزول الروح وصعودها لا يستلزم ذلك فكيف برب العالمين‏؟‏ ‏!‏ وكذلك الملائكة لهم صعود ونزول من هذا الجنس‏.‏
فلا يجوز نفي ما أثبته الله ورسوله من الأسماء والصفات، ولا يجوز تمثيل ذلك بصفات المخلوقات، لاسيما ما لا نشاهده من المخلوقات، فإن ما ثبت لما لا نشاهده من المخلوقات من الأسماء والصفات ليس مماثلًا لما نشاهده منها، فكيف برب العالمين الذي هو أبعد عن مماثلة كل مخلوق من مماثلة مخلوق لمخلوق‏؟‏ ‏!‏ وكل مخلوق فهو أشبه بالمخلوق الذي لا يماثله من الخالق بالمخلوق، سبحانه وتعالى عما يقول الظالمون علوًا كبيرًا‏.‏" مجموع الفتاوى ( 17/349-350)

4- علوه على عرشه وعلى غيره من المخلوقات لا يوجب افتقاره إليه ، فإن السماء عالية على الأرض وليست مفتقرة إليها ، والهواء عالٍ على الأرض وليس مفتقراً إليها ، وكذلك الملائكة عالون عن الأرض وليسوا مفتقرين إليها ، فإذا كان المخلوق العالي لا يجب أن يكون مفتقراً إلى السافل ، فالعلي الأعلى ، الخالق لكل شيء ، الغني عن كل شيء أولى أن لا يكون مفتقرا إلى المخلوقات مع علوه عليها " درء تعارض العقل والنقل (6/313)

- أقول بل وكما هو معلوم بالنسبة للأرض فهي بحاجة إلى الشمس وإلا تجمدت وهي أعلى منها ، وكذلك القمر فهي بحاجة له وإلا كان المد والجزر وهو أعلى منها ، وكذلك هي بحاجة للسحاب لإنزال المطر وهو أعلى منها ، وكذلك بحاجة إلى النجوم لهداية أهلها في البر والبحر والنجوم أعلى منها ، وهي بحاجة إلى الهواء لجريان السحاب ولتلقيح الأشجار إلى غير ذلك وهو أعلى منها وكل ذلك بأمر الله فكيف بخالق هذه الأشياء أما هو الصمد والذي كل من في هذا الكون يستمد حياته وحركته منه وهو الغني عنهم ، سبحان ذي العزة والجبروت -

5- العرش إذا سمي جهة ومكاناً وحيزا ، فالله تعالى هو ربه وخالقه ، والعرش مفتقر إلى الله افتقار مخلوق إلى خالقه ، والله غني عنه من كل وجه " درء تعارض العقل والنقل (7/17)

6- أهل السنة والجماعة ـ الذين يثبتون أن الله على العرش وأن حملة العرش أقرب إليه ممن دونهم وأن ملائكة السماء العليا أقرب إلى الله من ملائكة السماء الثانية وأن النبي صلى الله عليه وسلم لما عرج به إلى السماء صار يزداد قربا إلى ربه بعروجه وصعوده وكان عروجه إلى الله لا إلى مجرد خلق من خلقه وأن روح المصلي تقرب إلى الله في السجود وإن كان بدنه متواضعا‏.‏ وهذا هو الذي دلت عليه نصوص الكتاب " مجموع الفتاوى (6/7/)

7- فمن قال‏:‏ إن علم الله كعلمي، أو قدرته كقدرتي أو كلامه مثل كلامي، أو إرادته ومحبته ورضاه وغضبه مثل إرادتي ومحبتي ورضائي وغضبي، أو استواءه على العرش كاستوائي، أو نزوله كنزولي، أو إتيانه كإتياني، ونحو ذلك فهذا قد شبه الله ومثله بخلقه، تعالى الله عما يقولون، وهو ضال خبيث مبطل، بل كافر‏.‏
ومن قال‏:‏ إن الله ليس له علم، ولا قدرة ولا كلام، ولا مشيئة، ولا سمع ولا بصر، ولا محبة ولا رضي، ولا غضب، ولا استواء، ولا إتيان ولا نزول فقد عطل أسماء الله الحسنى وصفاته العلى، و ألحد في أسماء الله وآياته، وهو ضال خبيث مبطل بل كافر، بل مذهب الأئمة والسلف إثبات الصفات ونفي التشبيه بالمخلوقات، إثبات بلا تشبيه وتنزيه بلا تعطيل، كما قال نعيم بن حماد الخزاعي شيخ البخارى‏:‏ من شبه الله بخلقه فقد كفر، ومن جحد ما وصف الله به نفسه فقد كفر، وليس ما وصف الله به نفسه ولا رسوله تشبيهًا‏.‏ " ( مجموع الفتاوى 11/482)

8- وبين أن الله تعالى فوق عرشه على الوجه الذي يليق بجلاله، ولا أقول فوقه كالمخلوق على المخلوق كما تقوله المشبهة، ولا يقال أنه لا فوق السموات ولا على العرش رب كما تقوله المعطلة الجهمية، بل يقال أنه فوق سمواته على عرشه بائن من خلقه‏.‏ " مجموع الفتاوى 3/ 207- 208" .

9- المكان يراد به ما يحيط بالشيء ، والله لا يحيط به مخلوق ، أو يراد به ما بفتقر إليه الممكن ، والله لا يفتقر إلى شيء . وقد يراد بالمكان ما يكون الشيء فوقه ، والله فوق عرشه فوق سماواته "الاستقامة (1/127)

10- أن الروح إذا كانت موجودة حية عالمة قادرة سميعة بصيرة‏:‏ تصعد وتنزل وتذهب وتجيء ونحو ذلك من الصفات، والعقول قاصرة عن تكييفها وتحديدها، لأنهم لم يشاهدوا لها نظيرًا‏.‏ والشيء إنما تدرك حقيقته بمشاهدته أو مشاهدة نظيره‏.‏ فإذا كانت الروح متصفة بهذه الصفات، مع عدم مماثلتها لما يشاهد من المخلوقات، فالخالق أولى بمباينته لمخلوقاته مع اتصافه بما يستحقه من أسمائه وصفاته، وأهل العقول هم أعجز عن أن يحدوه أو يكيفوه منهم عن أن يحدوا الروح أو يكيفوها‏.‏ فإذا كان من نفي صفات الروح جاحدًا معطلًا لها، ومن مثلها بما يشاهده من المخلوقات جاهلًا ممثلًا لها بغير شكلها، وهي مع ذلك ثابتة بحقيقة الإثبات، مستحقة لما لها من الصفات‏:‏ الخالق - سبحانه وتعالى - أولى أن يكون من نفي صفاته جاحدًا معطلًا، ومن قاسه بخلقه جاهلًا به ممثلًا، وهو سبحانه وتعالى ثابت بحقيقة الإثبات، مستحق لما له من الأسماء والصفات‏. " الرسالة التدميرية (ص56/57)

11- إذا كانت الملائكة ـ وهم مخلوقون من النور كما ثبت في صحيح مسلم عن عائشة ـ رضي اللّه عنها ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال‏:‏ ‏(‏خُلِقَتِ الملائكةُ من نُور، وخُلِق الجان من نار، وخلق آدم مما وُصِف لكم‏)‏ ـ فإذا كانوا مخلوقين من نور، وهم لا يأكلون ولا يشربون، بل هم صمد ليسوا جوفًا كالإنسان، وهم يتكلمون ويسمعون ويبصرون ويصعدون وينزلون كما ثبت ذلك بالنصوص الصحيحة، وهم مع ذلك لا تماثل صفاتهم وأفعالهم صفات الإنسان وفعله؛ فالخالق ـ تعالى ـ أعظم مباينة لمخلوقاته من مباينة الملائكة للآدميين؛ فإن كليهما مخلوق‏.‏ والمخلوق أقرب إلى مشابهة المخلوق من المخلوق إلى الخالق ـ سبحانه وتعالى‏.‏
وكذلك ‏[‏روح ابن آدم‏]‏، تسمع وتبصر وتتكلم وتنزل وتصعد، كما ثبت ذلك بالنصوص الصحيحة، والمعقولات الصريحة، ومع ذلك فليست صفاتها وأفعالها كصفات البدن وأفعاله‏.‏ " مجموع الفتاوى ( 5/ 354)

12- قوله‏ تعالى : ‏{‏الرَّحْمَنُ على الْعَرْشِ اسْتَوَى‏}‏ ‏[‏طه‏:‏ 5‏]‏، ونحوه‏.‏ أن يقال‏:‏ استواء كاستواء مخلوق، أو يفسر باستواء مستلزم حدوثًا أو نقصًا، فهذا الذي يحكي عن الضلال المشبهة والمجسمة وهو باطل قطعًا بالقرآن وبالعقل‏.‏
وإما أن يقال‏:‏ ما ثم استواء حقيقي أصلاً، ولا على العرش إله ولا فوق السموات رب، فهذا مذهب الضالة الجهمية المعطلة وهو باطل قطعًا بما علم بالاضطرار من دين الإسلام لمن أمعن النظر في العلوم النبوية، وبما فطر الله عليه خليقته من الإقرار بأنه فوق خلقه، كإقرارهم بأنه ربهم‏.‏ قال ابن قتيبة‏:‏ ما زالت الأمم عربها وعجمها في جاهليتها وإسلامها معترفة بأن الله في السماء أي على السماء‏.‏
أو يقال‏:‏ بل استوى ـ سبحانه ـ على العرش على الوجه الذي يليق بجلاله ويناسب كبريائه، وأنه فوق سمواته على عرشه بائن من خلقه، مع أنه ـ سبحانه ـ هو حامل للعرش ولحملة العرش، وأن الاستواء معلوم والكيف مجهول والإيمان به واجب والسؤال عنه بدعة، كما قالته أم سلمة وربيعة بن أبي عبد الرحمن، ومالك بن أنس، فهذا مذهب المسلمين‏.‏
وهو الظاهر من لفظ ‏[‏استوى‏]‏ عند عامة المسلمين الباقين على الفطر السليمة، التي لم تنحرف إلى تعطيل ولا إلى تمثيل‏ . " مجموع الفتاوى 33/ 177- 179)

13- مثل أن يفهم من قولهم‏:‏ ليس في جهة، ولا له مكان، ولا هو في السماء، أنه ليس في جوف السموات، وهذا معنى صحيح، وإيمانه بذلك حق، ولكن يظن أن الذين قالوا هذا النفي اقتصروا على ذلك، وليس كذلك، بل مرادهم‏:‏ أنه ما فوق العرش شيء أصلاً، ولا فوق السموات إلا عدم محض، ليس هناك إلـه يعبد، ولا رب يدعى ويسأل، ولا خالق خلق الخلائق، ولا عُرج بالنبي إلى ربه أصلا، فهلاء هم الجهمية الضلال المخالفون لاجماع الأنبياء ولفطرة العقلاء " مجموع الفتاوى 19/ 140)

14- الذين في قلوبهم زيغ من أهل الأهواء لا يفهمون من كلام الله وكلام رسوله وكلام السابقين الأولين والتابعين لهم بإحسان في باب صفات الله إلا المعاني التي تليق بالخلق، لا بالخالق، ثم يريدون تحريف الكلم عن مواضعه في كلام الله وكلام رسوله إذا وجدو ذلك فيها، وإن وجدوه في كلام التابعين للسلف افتروا الكذب عليهم، ونقلوا عنهم بحسب الفهم الباطل الذي فهموه، أو زادوا عليهم في الألفاظ، وغيروها قدرًا ووصفًا، كما نسمع من ألسنتهم، ونرى في كتبهم‏.‏ " درء تعارض العقل والتقل 5/ 257)

15- فإن الرب تعالى منزه عن كل نقص، وموصوف بالكمال الذي لا نقص فيه، وهو منزه في صفات الكمال أن يماثل شيء من صفاته شيئًا من صفات المخلوقين، فليس له كفؤًا أحد في شيء من صفاته، لا في علمه، و لا قدرته، ولا إرادته، ولا رضاه، ولا غضبه، ولا خلقه، ولا استوائه، ولا إتيانه ، ولا نزوله، ولا غير ذلك مما وصف به نفسه، أو وصفه به رسوله‏.‏ بل مذهب السلف أنهم يصفون الله بما وصف به نفسه، وما وصفه به رسوله من غير تحريف ولا تعطيل، ومن غير تكييف ولا تمثيل، فلا ينفون عنه ما أثبته لنفسه من الصفات، ولا يمثلون صفاته بصفات المخلوقين، فالنافي معطل، والمعطل يعبد عدماً‏.‏ والمشبه ممثل، والممثل يعبد صنمًا‏.‏
ومذهب السلف إثبات بلا تمثيل، وتنزيه بلا تعطيل، كما قال تعالى‏:‏ ‏{‏لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ‏}‏ ‏[‏الشورى‏:‏ 11‏]‏، وهذا رد على الممثلة‏.‏ وقوله‏:‏ ‏{‏وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ‏}‏ ‏[‏الشورى‏:‏ 11‏]‏ رد على المعطلة‏. "مجموع الفتاوى8/431)

16- الجاهل يضل بقول المتكلمين فإن العرب إنما وضعت للإنسان ما أضافته إليه، فإذا قالت‏:‏ سمع العبد، وبصره، وكلامه، وعلمه، وإرادته، ورحمته، فما يخص به يتناول ذلك خصائص العبد‏.‏ وإذا قيل‏:‏ سمع اللّه وبصره، وكلامه وعلمه، وإرادته ورحمته، كان هذا متناولاً لما يخص به الرب، لا يدخل في ذلك شيء من خصائص المخلوقين، فمن ظن أن هذا الاستواء إذا كان حقيقة يتناول شيئًا من صفات المخلوقين مع كون النص قد خصه باللّه، كان جاهلًا جدًا بدلالات اللغات، ومعرفة الحقيقة والمجاز‏.‏
وهؤلاء الجهال يمثلون في ابتداء فهمهم صفات الخالق بصفات المخلوق، ثم ينفون ذلك ويعطلونه، فلا يفهمون من ذلك إلا ما يختص بالمخلوق، وينفون مضمون ذلك، ويكونون قد جحدوا ما يستحقه الرب من خصائصه وصفاته، وألحدوا في أسماء اللّه وآياته، وخرجوا عن القياس العقلي والنص الشرعي، فلا يبقى بأيديهم لا معقول صريح ولا منقول صحيح . " مجموع الفتاوى 5/ 208 – 209 )

17- الباري قبل أن يخلق العالم كان هو وحده سبحانه لا شريك له ، ولما خلق الخلق فإنه لم يخلقه في ذاته فيكون هو محلاً للمخلوقات ، ولا جعل ذاته فيه ، فيكون مفتقرا محمولاً قائما بالمصنوعات ، بل جعله بائناً عنه فيكون فوقه وهو جهة العلو " الفتاوى الكبرى (6/375)



تم بعون الله تعالى وتوفيقه .



]

الموضوع منقول اسف اخوانى على الاطالة ولكن الموضوع يستحق المتابعة والقرائة ارجو ان تتقبلو الموضوع بصدر رحب وارجو ان تتقبلو كتابى Exclamation Exclamation ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود ورود





 
توقيع العضو : ناصر جاد


مـــــــــــــــــــــــــــــرر المــــــــــــــــــــــــــــــــوس


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~
ايمن التمن المراقب العامالمراقب العام
~|| بيانات العضو ||~
الجنس : ذكر
العمر : 35
الموطن : بني حميل
تاريخ التسجيل : 07/05/2010
عدد المساهمات : 9501
  

تاريخ كتابة المُساهمة الثلاثاء يوليو 19, 2011 2:05 pm      

رد: الرد الصحيح 6

جزاك الله خيرا وجعل ما قدمت لنا من موضوعات رائعه في ميزان حسناتك

يسلموا الايادي





 
توقيع العضو : ايمن التمن


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~
{ الزعيم } مدير و مؤسس المنتدى
~|| بيانات العضو ||~
الجنس : ذكر
العمر : 44
الموطن : مصر أم الدنيا
تاريخ التسجيل : 27/08/2009
عدد المساهمات : 9228
  

تاريخ كتابة المُساهمة الثلاثاء يوليو 19, 2011 2:09 pm      

رد: الرد الصحيح 6

جزاك الله الف خير و بارك الله فيك اخي الفاضل




 
توقيع العضو : { الزعيم }


 [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

Sfm@

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~
ناصر جاد عضو مميزعضو مميز
~|| بيانات العضو ||~
الجنس : ذكر
العمر : 40
الموطن : قرية بنى حميل
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
عدد المساهمات : 1737
  

تاريخ كتابة المُساهمة الأربعاء يوليو 20, 2011 1:07 am      

رد: الرد الصحيح 6

شكرا لمرورك اخى ايمن
Question





 
توقيع العضو : ناصر جاد


مـــــــــــــــــــــــــــــرر المــــــــــــــــــــــــــــــــوس


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 ~|| معلومات العضو ||~
ناصر جاد عضو مميزعضو مميز
~|| بيانات العضو ||~
الجنس : ذكر
العمر : 40
الموطن : قرية بنى حميل
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
عدد المساهمات : 1737
  

تاريخ كتابة المُساهمة الأربعاء يوليو 20, 2011 1:08 am      

رد: الرد الصحيح 6

شكرا لمرورك اخى الزعيم نورت الموضوع بمرورك الكريم
Question





 
توقيع العضو : ناصر جاد


مـــــــــــــــــــــــــــــرر المــــــــــــــــــــــــــــــــوس


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرد الصحيح 6

..
الردود السريعة :
..
صفحة 1 من اصل 1




صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
~¤ô¦¦§¦¦ô¤~ منتديات بني حميل ~¤ô¦¦§¦¦ô¤~ :: o°°o°°o°*~.][ بني حميل - المنتدى الإسلامي ][.~* °o°°o°°o :: :: المنتدى الإسلامي العام ::-
 
 أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع ( يتم التحديث اتوماتيكيا )

شيرى رى
rogina
 
 


لا يتحمّل الموقع أيّة مسؤوليّة عن المواد الّتي يتم عرضها أو نشرها في منتديات بني حميل
ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم   التي تخالف القوانين
أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.
إدارة المنتدى/ الزعـــــيم & أبويحيى

Loading...
© phpBBإتصل بنا | التبليغ عن محتوى مخالف